recent
أخبار ساخنة

كتاب قوة التحفيز ل د/ الفقي

كتاب قوة التحفيز ل د/ الفقي




كتاب قوة التحفيز ل د/ الفقي



المـــــــــــؤلف : إبراهيم الفقي .

دار النشـــــــر : ثمرات للنشر والتوزيع .

سنة النشـــــــر : 2011م / 1432هـ .





وصف الكتــــــــاب : كتاب قوة التحفيز


التحفيز هو مولد النشاط والفاعلية في العمل ، وهو من الطرق النشطة للحصول على أفضل ما لدى الغير ؛ سواء كان ذلك يتعلق بالأمور المادية أم المعنوية ولكي تصل لى ذلك لابد من الإهتمام بالكيفية الناجمة للتحفيز ، وذلك عن طريق اتباع أفضل السبل وأسرعها ، وأكثرها جدوى لتحقيق ذلك ، ومن المفيد أن يتم التركيز على الأساليب التحفيزية التي تؤدي إلى إيجاد نوع من الديمومة في الإنتاج والفعالية والتحفيز لا يقتصر فقط على وسائل الدعم وتعزيز الإيجابية فحسب ، بل يتعداها إلى وسائل التحفيز السلبية ، بما في ذلك العقوبات التأديبية التي يتم فرضها ، ويعتمد إختيار نوع المحفز على الشخصية التي يتمتع بها الشخص المراد تحفيزه وبذلك فإن التحفيز يتسم بطابع النسبية ، بحيث يختلف من شخص لآخر ، ومن مكان لآخر

الفكر له برمجة راسخة: 


مع أن الفكر قد يكون بسيطا ولا يأخذ من الوقت أكثر من لحظات إلا أن له برمجة راسخة مكتسبة من سبعة مصادر مختلفة جعلت منه قوة راسخة ومرجعا للعقل يستخدمه الإنسان داخليا وخارجيا وهذه المصادر السبعة هي:
1/الوالدان:أول برمجة اكتسبناها في حياتنا كانت من الأب والأم فلقد تعلمنا من الوالدين الكلمات ومعناها وتعبيرات الوجه ومعنى الأحاسيس والسلوكيات والقيم والاعتقادات الدينية والمبادىء والمثل العليا وهي أول برمجة لنا في هذا العالم.
2/المحيط العائلي:بعد الوالدين هناك عالم آخر هو المحيط العائلي(الأخوة والأخوات والعم والخال.......) وهنا يربط العقل المعلومات التي يتلقاها من المحيط العائلي بما تبرمج به من قبل وبذلك أصبحت البرمجة أقوى من ذي قبل.
3/المحيط الإجتماعي:سواء كان ذلك من الجيران أو الأتوبيس وما يقوله الناس في المحيط الإجتماعي الذي نعيش فيه ويستمر العقل في ربط المعلومات التي يتلقاها إلى أساس البرمجة المخزنة في العقل اللاواعي وبذلك تزداد البرمجة قوة.
4/المدرسة:
السلوكيات التي نكتسبها من المدرسة سواء كانت سلبية أو إيجابية ونضيفها على برمجتنا السابقة فأصبحت راسخة بقوة في العقل الباطن.
5/الأصدقاء:هذا المصدر يعتبر من أخطر مصادر برمجتنا بعد الوالدين فمن الممكن أن نتعلم سلوكيات سلبية من شتى الأنواع ثم أثر ذلك على برمجتنا الأساسية.
6/وسائل الإعلام:
أن أكثر من 60% من حالات الاكتئاب يرجع السبب فيها إلى وسائل الإعلام التي تركز على السلبيات والصعوبات والحروب والجنس وضياع القيم, وهذا المؤثر الخطير يضيفه الناس على برمجتهم فتصبح أقوى وأعمق من ذي قبل.
7/المصدر السابع لبرمجتنا الذاتية هو أنفسنا:
كما تلاحظ الفكرة قد تكون بسيطة وقد تبدو ضعيفة ولكنها في الحقيقة أعمق وأقوى مما تتخيل, والفكرة هي بداية الأحلام والأهداف وهي معنى الأشياء وكيفية ربط السعادة والألم في حياتنا , والفكرة قد تكون السبب في الأمراض النفسية والعضوية وفكرة سعادة تسبب الإحساس بالسعادة , وفكرة ألم تسبب الإحساس بالألم وفكرة شجاعة تسبب الشجاعة "بالفكرة يستطيع الإنسان أن يجعل عالمه من الورود أو من الشوك".
فالفكرة ليس لها حدود ولا تتأثر بالوقت ولا المسافات ولا الأماكن..."أجداد كل سلوكياتنا هي الفكرة وبها نتقدم وبها نتأخر وبها نسعد وبها نشقى" 






google-playkhamsatmostaqltradent